ما هي مسببات نوبات الصداع النصفي في فترة المراهقة؟

0


10% من المراهقين يتعرضون للإصابة بالصداع النصفي

10% من المراهقين يتعرضون للإصابة بالصداع النصفي

توصل فريق من الباحثين البريطانيين إلى أن النشاط الزائد واللعب فى فترة الطفولة هما السبب الرئيس لإصابة المراهقين دون سن 18 عاما بنوبات متكررة من الصداع النصفي.

وأضافوا أن الفتيات المراهقات أكثر تعرضا للإصابة بالصداع النصفي عن الذكور بمعدل ثلاث مرات، وأنه يستمر معهن لفترة أطول بسبب التغيرات الهرمونية المصاحبة لمرحلة البلوغ، والصداع النصفي هو السبب الرئيس لتغيب الفتيات عن الدراسة مما يؤدي فى بعض الأحيان إلى رسوبهن أو عدم قدرتهن على متابعة العام الدراسى.

كما أشارت الدراسة إلى أن 10% من المراهقين يتعرضون للإصابة بالصداع النصفي وأرجعوا أسباب الإصابة إلى الإهمال فى شرب المياه بالقدر الكافى مما قد يسبب لهم الجفاف، بالإضافة إلى عدم تناول الطعام الصحى والنوم فى النهار والاستيقاظ فى المساء، وأضافوا أن الوراثة تلعب دورا حيويا فى إصابة الأبناء بنوبات الصداع النصفى، فهو مرض ينتقل بين أجيال العائلة الواحدة وقد أكدت هذا إحصائية صادرة عن “كليفلاند كلينك” فى الولايات المتحدة الأمريكية، حيث أشارت إلى أن 90% من المراهقين المصابين بالصداع يكون فى عائلاتهم أفراد مصابون بهذا المرض، فعندما يكون الأب والأم من أصحاب الصداع النصفي ترتفع نسبة إصابة الأبناء إلى 70% أما إذا كان واحدا فقط من الأبوين مصابا فاحتمال الإصابة ينخفض.

مؤشرا وجود مرض خطير:

1. زيادة سوء حالة المريض مع مرور الزمن وعدم تحسنه حتى بعد تناول الأدوية.

2.عندما يكون الصداع مصحوبا بالقئ والغثيان والدوخة والضعف والتنميل والاضطراب الذهنى وتغيرات فى الشخصية والنوم الكثير والخمول واللامبالاة، عندئذ يجب مراجعة الطبيب المختص.





Source link

Leave A Reply

Your email address will not be published.